08/02/2017
10:22 AM

أسباب إدخال إدارة الجودة في التعليم

ترجع أسباب إدخال نظام الجودة الشاملة في التعليم إلى الأمور الآتية:

· إقبال معظم المجتمعات وبخاصة النامية منها على التوسع الهائل في التعليم في السبعينات وبداية الثمانينات من القرن الماضي مما أدى في كثير من الأحيان إلى التضحية بالجودة في التعليم, مما ساهم في زيادة معدلات البطالة.

· زيادة التسابق الاقتصادي والمنافسة, جعل دول العالم تتطلع إلى النظام التعليمي بوصفه الوسيلة والسلاح في مواجهة المتغيرات العالمية, وذلك بتكوين المواطن ذي القدرات الفعالة في مواجهة التنافس الاقتصادي والعولمة.

· الثورة العلمية والتكنولوجية الهائلة, القائمة على التدفق العلمي والمعرفي الذي لم يسبق له مثيل, ويتمثل وقود هذه الثورة في العقل البشري والإلكترونيات والكمبيوتر وتوليد المعلومات وتنظيمها واختزانها واسترجاعها وتوصيلها بسرعة متناهية.

· ثورة الطموحات الكبيرة, إذ ارتبطت بالثورة المعلوماتية والتكنولوجية ثورة نفسية أخرى لا تقل عمقاً وتأثيراً تتمثل في ثورة التطلعات والطموحات, حيث التطلع إلى مستويات معيشية أفضل, وظروف حياة أكثر تقـدماً ومستقبــل أفضـل, مما دفع إلى الاهتمام بعوامل الجودة وبخاصة في مجال التعليم.